Nawras



أنا الذي كتم الجنون جنونه
وابتاع الوهم من أحداق العاشقين
أنا الذي احترف الشجن و فنونه
ودخّنته روائع اليأس الحزين ..
لا استحى الزمن من عمق حزني و لا هدّأتني ظنونه
فكم موتة أخرى تبقّت لنقطة الأمل الدفين ؟
خلّفني التاريخ وطنا يلوّن اللّيل جفونه
و إن شعّت الشمس في مآقيه تلظّت ترانيم الحنين ..
كلّ انطفاءات الشتاء أرهقت قسرا عيونه
فهل للحلم موضع بعد بقلبه .. أم لفظته جراح الياسمين ؟
Libellés : 0 commentaires | edit post
Réactions : 
Related Posts with Thumbnails